النظرة الفنية لأسعار الجنيه الإسترليني مقابل الدولار الأمريكي، اجتماع البنك المركزي الأوروبي، اخر مستجدات خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي والمزيد

النظرة الفنية لأسعار الجنيه الإسترليني مقابل الدولار الأمريكي، اجتماع البنك المركزي الأوروبي، اخر مستجدات خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي والمزيد

ستتجه الأنظار في هذا الأسبوع إلى قرارات أسعار الفائدة للبنوك المركزية والفصل الأخير من ملحمة خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي. كيف سيكون رد فعل أسعار الجنيه الإسترليني مقابل الدولار الأمريك

لحظة الحقيقة

يتابع المستثمرين عن كثب المفاوضات الحالية بين الاتحاد الأوروبي والمملكة المتحدة مع شعور مألوف بتكرار الأحداث، حيث تشير بعض المصادر إلى أن مجلس الوزراء البريطاني يدعم رئيس الوزراء بشأن خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي بدون صفقة. ومع ذلك، سيلتقي الجانبان في يوم الأحد في محاولة أخيرة للتوصل إلى اتفاق "عادل". و رغم ضيق الإطار الزمني، الا انه لا تزال هناك إمكانية جيدة لإبرام صفقة في اللحظة الأخيرة بطريقة مشابهة لسيناريو العام الماضي.

وتفصل الطرفين اختلافات كبيرة، كالخلاف على مصائد الأسماك والمنافسة العادلة بين الجانبين. ويخشى الاتحاد الأوروبي من أن تصبح المملكة المتحدة منطقة اقتصادية بقيود تنتظيمية أقل، كما يطالب أيضاً باستمرار دخول الصيادين الأوروبيين إلى مياه المملكة المتحدة خلال السنوات العشر القادمة، بينما تريد المملكة المتحدة استعادة السيطرة على المياه والسياسة الاقتصادية.

خيارات البنك المركزي الأوروبي

تتوقع الأسواق هذا الأسبوع أن يقوم مجلس إدارة البنك المركزي الأوروبي بتيسير سياسته النقدية بشكل أكبر. حيث يمكن للبنك المركزي زيادة برنامج التسهيل الكمي بمقدار 500 مليار يورو، وقد يوفر للبنوك الأوروبية شروط إقراض أفضل من خلال برنامج تيلترو الحالي . بالإضافة إلى ذلك، قد يخفض البنك المركزي الأوروبي أسعار الفائدة بمقدار 10 نقاط على الرغم من أن الخيار الأخير يظل غير محتمل.

إصدارات البيانات الرئيسية

في يوم الاثنين، 7 ديسمبر، ينتظر المستثمرين خطاب محافظ الاحتياطي الأسترالي لوي وبيانات الميزان التجاري الصيني لشهر نوفمبر.

في يوم الثلاثاء، 8 ديسمبر، ستركز الأسواق على القراءة النهائية للناتج المحلي الإجمالي الياباني (الربع الثالث)، ومعدل البطالة في سويسرا لشهر نوفمبر، والناتج المحلي الإجمالي لمنطقة اليورو (الربع الثالث)، ومؤشر الثقة الاقتصادية الألماني ZEW لشهر ديسمبر.

في يوم الأربعاء، 9 ديسمبر، ستتبع الأسواق معدل التضخم الصيني لشهر نوفمبر، وقرار بنك كندا بشأن معدل الفائدة، والتغيير في مخزونات النفط الأمريكية، وتقرير الاستقرار المالي لبنك إنجلترا.

في يوم الخميس، 10 ديسمبر، ستكون الأنظار على رقم مؤشر أسعار المنتجين الياباني لشهر نوفمبر، والناتج المحلي الإجمالي البريطاني السنوي لشهر أكتوبر، وقرار البنك المركزي الأوروبي بشأن نسبة الفائدة، والمؤتمر الصحفي لرئيسة البنك المركزي الأوروبي لاغارد، وأرقام التضخم الأمريكية لشهر نوفمبر.

في يوم الجمعة، 11 ديسمبر، ستتبع الأسواق أرقام التضخم الألمانية لشهر نوفمبر، وقمة اليورو، ورقم مؤشر ثقة المستهلك في ميشيغان لشهر ديسمبر، وخطاب عضو مجلس الاحتياطي الفيدرالي كوارلس.

هل تبحث عن شركة مرخصة؟افتح الآن حساب تداول مع Capex.com

الرسم البياني اليومي لأسعار الجنيه الاسترليني مقابل دولار أمريكي (8 سبتمبر - 6 ديسمبر 2020)

في 13 نوفمبر، صعد سعر الجنيه الإسترليني مقابل الدولار الأمريكي إلى منطقة التداول الحالية بين 1.3185 و1.3460، وقد فشل السعر مرتين في الأسبوع الماضي في الصعود إلى منطقة أعلى بما يدل على ضعف زخم الاتجاه الصاعد. و عليه فقد ينعكس اتجاه الزوج باتجاه الحد الأدنى لمنطقة التداول الحالية.

قد يشجع إغلاق الشمعة اليومية دون الحد الأدنى لمنطقة التداول عند مستوى 1.3185 المضاربين على الهبوط على الضغط نحو مستوى الدعم الشهري عند 1.2916.

ومن ناحية أخرى، قد يؤدي إغلاق الشمعة اليومية فوق الحد الأعلى للمنطقة عند 1.3460 إلى دفع السعر باتجاه اعلى نحو مستوى المقاومة الشهري عند 1.3747.

الرسم البياني لأسعار الجنيه الاسترليني مقابل دولار أمريكي لأربع ساعات (6 نوفمبر - 6 ديسمبر 2020)

في 2 ديسمبر، ارتد سعر الجنيه الإسترليني مقابل الدولار الأمريكي من خط الاتجاه الصاعد الذي نشأ مع أدنى مستوى في 16 نوفمبر عند 1.3165 وأشار إلى أن الاتجاه الصاعد لا يزال قائماً.

في الختام، في حين أن الاتجاه الصاعد لا يزال متماسكاً، فإن كسر خط الاتجاه الصاعد المذكور أعلاه يدل أن المضاربين على الارتفاع يفقدون الزخم، وبالتالي فإن كسر السعر أدنى 1.3380 قد يرسله باتجاه الحد الأدنى منطقة التداول الحالية التي تمت مناقشتها أعلاه في الرسم البياني اليومي عند 1.3185. وقد يؤدي من ناحية أخرى الكسر فوق 1.3554 إلى اندفاع السعر باتجاه منطقة تداول 1.3710. وعلى هذا النحو، يجب مراقبة مستويات الدعم والمقاومة الموضحة على الرسم البياني عن كثب.

المعلومات / البحث الذي أعده محمود القدسي رويز لا يأخذ في الاعتبار أي أهداف استثمارية محددة أو وضع مالي أو احتياجات خاصة لأي شخص معين. ويُقِر محلل الأبحاث المسئول بشكل رئيسي عن محتوى هذا التقرير البحثي، جزئياً أو كلياً، أن وجهات النظر حول الشركات وأوراقها المالية الواردة في هذا التقرير تعكس بدقة وجهات نظره الشخصية فحسب، وبالتالي فإن أي شخص يتصرف بناءً عليها يفعل ذلك على مسئوليته الخاصة بشكل كامل.

لا يمثل البحث المقدم هنا آراء JME Financial Services (Pty)Ltd كما لا يعتبر دعوة للاستثمار مع JME Financial Services (Pty)Ltd. يُقِر محلل الأبحاث أيضاً أن جزء من التعويض الذي يحصل عليه، أو سيحصل عليه، بشكل مباشر أو غير مباشر، يرتبط بالتوصيات أو الآراء الواردة في هذا التقرير.

اعتباراً من تاريخ نشر التقرير، لا يمتلك محلل الأبحاث وزوجته/زوجها و/أو أقاربه الذين يعتمدون عليه في أمورهم المالية، حصصاً في الأوراق المالية الموصى بها في هذا التقرير (تشمل ""الحصص"" الملكية المباشرة أو غير المباشرة للأوراق المالية).

لا يعمل محلل الأبحاث لدى JME Financial Services (Pty)Ltd. ننصحك بطلب الحصول على استشارة من مستشار مالي مستقل بخصوص مدى ملائمة الاستثمار، بموجب ترتيبات منفصلة، والتأكد من ملائمته وتوافقه مع أهدافك الاستثمارية المحددة، وضعك المالي أو احتياجات المالية الخاصة قبل الالتزام بالاستثمار.

تحكم قوانين جمهورية جنوب أفريقيا أي مطالبات تتعلق بمحتوى المعلومات/الأبحاث المقدمة أو تنشأ كنتيجةً لها.

تعمل JME Financial Services (Pty) Ltd ، التي تعمل باسم ZA.CAPEX.COM ، كوسيط بين المستثمر وشركة Magnasale Trading Ltd ، نظير العقد الذي يشتريه المستثمر من خلال ZA.CAPEX.COM ، المرخص له و خاضعة لرقابة قبرص للأوراق المالية. وعمولة الصرف برقم ترخيص 264/15. Magnasale Trading Ltd هو مدير العقود مقابل الفروقات التي يشتريها المستثمرون.