Contest Trader

Don't miss the chance to cash-in prizes totaling

$10.000
Register here for the Ultimate demo trading competition

العنوان الرئيسي: زوج اليورو دولار أمريكي يختبر مستوى دعم رئيسي، والأنظار تتجه إلى النقاش الرئاسي الأمريكي

العنوان الرئيسي: زوج اليورو دولار أمريكي يختبر مستوى دعم رئيسي، والأنظار تتجه إلى النقاش الرئاسي الأمريكي

الكونجرس الأمريكي قد يكون في طريقه للموافقة على حزمة التحفيز المالي ، ما الذي يحرك المؤشرات وأسواق العملات الأجنبية والسلع اليوم؟

مؤشرات الأسهم

ارتفعت أسواق الأسهم الآسيوية يوم الاثنين ومع ذلك ، تتركز الأنظار على المناظرة الرئاسية الأمريكية و أهم أخبار فيروس كورونا. و قد أثرارتفاع حالات Covid-19 في جميع أنحاء العالم والإجراءات المتخذة في المملكة المتحدة وأماكن أخرى في أوروبا بشكل كبير على آمال التعافي الاقتصادي العالمي.

من جهة ثانية، تفاءلت رئيسة مجلس النواب نانسي بيلوسي بشأن التوصل إلى اتفاق بالنسبة لحزمة التحفيز المالي، حيث أن اقترح الديمقراطيون اتفاق بقيمة 3.4 تريليون دولار ، بينما عرض الجمهوريون 1.3 اتفاق بقيمة تريليون دولار فقط. ومن الممكن أن يلتقي الجانبين في منتصف الطريق ويتفقا على حزمة بقيمة 2.2 تريليون دولار.

سوق الأسهم

نسبة التغير

S&P 500

+1.0%

Dow Jones

+0.8%

NASDQ

+1.6%

Japan 225

+0.5%

DAX 30

-0.8%

FTSE 100

+0.4%

CAC 40

-0.2%


العملات

ارتفع الدولار الأمريكي مقابل سلة من العملات وسجل أعلى مستوى في تسعة أسابيع عند 94.78. وكان السبب الرئيسي وراء هذا الارتفاع هو تراجع شهية المخاطرة في الأسواق بسبب ارتفاع حالات الإصابة بفيروس كورونا ، حيث بدا أن بعض المتداولين يغلقون صفقات البيع على الدولار الأمريكي. وقد يواصل مؤشر الدولار الأمريكي ارتفاعه نحو 95.50.

من ناحية أخرى ، لا تزال النظرة العامة لزوج اليورو/ دولار سلبية مع استمرار الزوج بالتداول أدنى مستويات 1.1713. وقد يؤدي الإغلاق اليومي أدنى 1.1621 إلى هبوط سعر الزوج باتجاه 1.1459.

واجه زوج الجنيه الإسترليني مقابل الدولار الأمريكي GBP / USD خلال الأسبوع الماضي ضغوطات بسبب قوة الدولار الأمريكي وعدم اليقين فيما يتعلق بالتوصل إلى اتفاق تجاري لمرحلة ما بعد نهاية عضوية بريطانيا في الاتحاد الأوروبي نهاية العام الحالي. و سيستأنف الاتحاد الأوروبي و المملكة المتحدة المفاوضات هذا الأسبوع في حين لا تزال الصورة الفنية للزوج سلبية مع استمرار التداول أدنى مستويات 1.2773.

السلع

تراجعت أسعار النفط بسبب انخفاض توقعات الطلب وزيادة المعروض مع عودة ليبيا إلى تصدير النفط مجدداً الأمر الذي وضع الأسعار على مسارإغلاق تداولات الشهر الحالي على خسارة للمرة الأولى في ستة أشهر. وقد أغلق نفط برنت الأسبوع الماضي دون مستوى 42.50 دولاراً، وبالتالي تظل النظرة الفنية محايدة وإغلاق الأسعار أدنى من 39.60 دولار يغيرالنظرة الفنية إلى سلبية. من ناحية أخرى ، يمكن أن يتراجع النفط الخام الأمريكي نحو 38.37 دولاراً أمريكياً بينما تتغير الصورة الفنية إلى سلبية إذا أغلقت الشمعة اليومية دون مستوى 36.32 دولاراً للبرميل.

فقد الذهب 4.5٪ من قيمته الأسبوع الماضي وأغلق دون مستوى 1,861 دولاراً لتتغير النظرة الفنية للذهب إلى سلبية ، وقد يكون المعدن الثمين في طريقه لاختبار مستوى 1,796 دولاراً للأونصة.

البيانات الاقتصادية المرتقبة

تنتظر الأسواق خطاب رئيسة البنك المركزي الأوروبي لاغارد يوم الإثنين الساعة 9:45 مساءً (بتوقيت غرينيتش) وخطاب عضو مجلس الاحتياطي الفيدرالي ميستر في الساعة 2:00 مساءً.


المعلومات / البحث الذي أعده محمود القدسي رويز لا يأخذ في الاعتبار أي أهداف استثمارية محددة أو وضع مالي أو احتياجات خاصة لأي شخص معين. ويُقِر محلل الأبحاث المسئول بشكل رئيسي عن محتوى هذا التقرير البحثي، جزئياً أو كلياً، أن وجهات النظر حول الشركات وأوراقها المالية الواردة في هذا التقرير تعكس بدقة وجهات نظره الشخصية فحسب، وبالتالي فإن أي شخص يتصرف بناءً عليها يفعل ذلك على مسئوليته الخاصة بشكل كامل.

لا يمثل البحث المقدم هنا آراء JME Financial Services (Pty)Ltd كما لا يعتبر دعوة للاستثمار مع JME Financial Services (Pty)Ltd. يُقِر محلل الأبحاث أيضاً أن جزء من التعويض الذي يحصل عليه، أو سيحصل عليه، بشكل مباشر أو غير مباشر، يرتبط بالتوصيات أو الآراء الواردة في هذا التقرير.

اعتباراً من تاريخ نشر التقرير، لا يمتلك محلل الأبحاث وزوجته/زوجها و/أو أقاربه الذين يعتمدون عليه في أمورهم المالية، حصصاً في الأوراق المالية الموصى بها في هذا التقرير (تشمل ""الحصص"" الملكية المباشرة أو غير المباشرة للأوراق المالية).

لا يعمل محلل الأبحاث لدى JME Financial Services (Pty)Ltd. ننصحك بطلب الحصول على استشارة من مستشار مالي مستقل بخصوص مدى ملائمة الاستثمار، بموجب ترتيبات منفصلة، والتأكد من ملائمته وتوافقه مع أهدافك الاستثمارية المحددة، وضعك المالي أو احتياجات المالية الخاصة قبل الالتزام بالاستثمار.

تحكم قوانين جمهورية جنوب أفريقيا أي مطالبات تتعلق بمحتوى المعلومات/الأبحاث المقدمة أو تنشأ كنتيجةً لها.