أسعار زوج اليورو الدولار الأمريكي و الجنيه الإسترليني مقابل الدولار الأمريكي بانتظار أحداث مهمة

أسعار زوج اليورو الدولار الأمريكي و الجنيه الإسترليني مقابل الدولار الأمريكي بانتظار أحداث مهمة

المملكة المتحدة والولايات المتحدة تبذل جهود مضاعفة لإنجاز صفقاتهما، بينما يواصل فيروس كورونا في حصد الأرواح. وكيف يتداول السوق زوج اليورو الدولار الأمريكي والجنيه الإسترليني مقابل الدولار ال

صفقات طال انتظارها

زادت بيانات الوظائف الأمريكية الصادرة في يوم الجمعة والتي كانت اقل من المتوقع، الضغوط على الكونجرس للموافقة على صفقة التحفيز التي طال انتظارها.

لا يزال الحزب الجمهوري والديمقراطي يعملان على حزمة تحفيز تزيد قيمتها عن 908 مليار دولار، حيث يتفق الجانبان على أهمية حزمة التحفيز مع الاختلاف في موضوع تقديم إعفاءات حول مسؤولية الشركات، وشيكات التحفيز الفردية بقيمة 1200 دولار، والمساعدات البالغة 160 مليار دولار المخصصة للولايات.

على الجانب الآخر من المحيط الأطلسي، يسافر رئيس الوزراء البريطاني إلى بروكسل لإجراء محادثات عاجلة مع المفوضية الأوروبية في محاولة لإنهاء مأزق اتفاقية التجارة الحرة بين الاتحاد الأوروبي والمملكة المتحدة. حيث وصلت المفاوضات الى مرحلة حاسمة وقد تنهار ما لم يتفق الطرفان.

أعلى مستوى على الإطلاق

تراجعت أسواق الأسهم العالمية في هذا الأسبوع وسط مخاوف من تزايد حالات الاصابة بفيروس كورونا. وتراجع مؤشر Dow ​​Jones من أعلى مستوى له على الإطلاق عند 30226، بينما اقترب مؤشر S & P500 من مستوى 3700.

وحذر كبار المسؤولين الأمريكيين من أن موسم عطلة عيد الميلاد قد يزيد من حدة انتشار الفيروس، كما تم ذِكر إمكانية إغلاق المطاعم في الأسبوع المقبل. ومن الجدير بالذكِر أن إدارة الأغذية الأمريكية ستجتمع في يوم الخميس لمناقشة لقاح فايزر لفيروس كورونا وإذا تمت الموافقة عليه فسيبدأ توزيع اللقاح في غضون 24 ساعة.

أسواق الأسهم

نسبة التغيير %

S&P 500

-0.3%

Dow Jones

-0.6%

NASDQ

+0.4%

Japan 225

-1.9%

DAX 30

-0.2%

FTSE 100

-0.4%

CAC 40

-0.9%

مصدر الجدول: Capex Webtrader

أسعار اليورو مقابل الدولار وأسواق العملات الأجنبية الرئيسية

ينتظر متداولي زوج اليورو الدولار اجتماع البنك المركزي الأوروبي الذي سيعقد في يوم الخميس لمعرفة المزيد من التفاصيل حول السياسة النقدية للبنك المركزي مع توقعات النمو والتضخم للأشهر القادمة.

من ناحية أخرى، أبدى الاتحاد الأوروبي عزمه على إطلاق برنامج التحفيز الأوروبي على الرغم من اعتراض المجر وبولندا، وأشار إلى أن الدولتين أمامهما حتى يوم الثلاثاء للتراجع وإلا فسيتم استبعاد البلدين من البرنامج.

ومن الناحية الفنية، انخفض مؤشر القوة النسبية من 75 إلى 70، مما يشير الى ضعف الزخم الصاعد، وبالتالي، قد ينخفض السعر باتجاه الحد الأدنى لمنطقة التداول الحالية بين 1.1909 - 1.2148.

تراجعت أسعار الجنيه الإسترليني مقابل الدولار الأمريكي في يوم الاثنين إلى أدنى مستوياتها في ثلاثة أسابيع عند 1.3223 على خلفية أنباء طريق المفاوضات المسدود بين الاتحاد الأوروبي والمملكة المتحدة. وقد يؤدي إغلاق الشمعة اليومية تحت أعلى مستوى في 6 أغسطس عند 1.3185 إلى تغيير نظرة السوق الفنية من إيجابية إلى محايدة مع تراجع السعر إلى منطقة التداول الأدنى التي تقع بين 1.2915 و1.3185.

كسر مؤشر الدولار الأمريكي أدنى مستوى 1 سبتمبر عند 91.71 وأشار متطلعاً إلى اختبار 89.45 (قمة 30 يناير 2018).

الذهب والنفط

أدى ارتفاع حالات الإصابة بفيروس كورونا والتأخير في حزمة التحفيز البالغة 908 دولار إلى تراجع أسعار النفط في يوم الثلاثاء لليوم الثاني على التوالي هذا الأسبوع. والجدير بالذِكر أن إمدادات النفط قد ترتفع مع عودة النفط الإيراني للأسواق العالمية، حيث يدعم كبير مستشاري الرئيس المنتخب بايدن عودة انضمام الولايات المتحدة إلى الاتفاق النووي الإيراني.

انخفض مؤشر القوة النسبية على الرسم البياني اليومي لخام برنت من 68 إلى 62 مما يشير إلى ضعف الاتجاه الصاعد وبالتالي، قد ينخفض ​​السعر لاختبار الحد الأدنى لمنطقة التداول الحالية عند 46.47 - 50.50 دولار للبرميل.

ارتفعت أرباح أسعار الذهب مع تراجع أسعار الدولار الأمريكي وصعد إلى منطقة تداول أعلى من 1,861 – 1,921. وتجاوز مؤشر القوة النسبية في يوم الاثنين مستوى 50، مشيراً إلى أن المضاربين على الارتفاع قد يتداولون السعر على ارتفاع، وبالتالي فإن إغلاق الشمعة اليومية فوق الحد الأعلى لمنطقة التداول قد يؤدي إلى اندفاع السعر نحو قاع 3 أغسطس عند 1,960 دولار للأونصة.

الأحداث المرتقبة

وعلى التقويم الاقتصادي اليوم، ينتظر المستثمرين القراءة النهائية للناتج المحلي الإجمالي لمنطقة اليورو (الربع الثالث) مع مؤشر ZEW الاقتصادي لمنطقة اليورو وألمانيا في تمام الساعة 11:00صباحا (ببتوقيت غرينيتش).

المعلومات / البحث الذي أعده محمود القدسي رويز لا يأخذ في الاعتبار أي أهداف استثمارية محددة أو وضع مالي أو احتياجات خاصة لأي شخص معين. ويُقِر محلل الأبحاث المسئول بشكل رئيسي عن محتوى هذا التقرير البحثي، جزئياً أو كلياً، أن وجهات النظر حول الشركات وأوراقها المالية الواردة في هذا التقرير تعكس بدقة وجهات نظره الشخصية فحسب، وبالتالي فإن أي شخص يتصرف بناءً عليها يفعل ذلك على مسئوليته الخاصة بشكل كامل.

لا يمثل البحث المقدم هنا آراء JME Financial Services (Pty)Ltd كما لا يعتبر دعوة للاستثمار مع JME Financial Services (Pty)Ltd. يُقِر محلل الأبحاث أيضاً أن جزء من التعويض الذي يحصل عليه، أو سيحصل عليه، بشكل مباشر أو غير مباشر، يرتبط بالتوصيات أو الآراء الواردة في هذا التقرير.

اعتباراً من تاريخ نشر التقرير، لا يمتلك محلل الأبحاث وزوجته/زوجها و/أو أقاربه الذين يعتمدون عليه في أمورهم المالية، حصصاً في الأوراق المالية الموصى بها في هذا التقرير (تشمل ""الحصص"" الملكية المباشرة أو غير المباشرة للأوراق المالية).

لا يعمل محلل الأبحاث لدى JME Financial Services (Pty)Ltd. ننصحك بطلب الحصول على استشارة من مستشار مالي مستقل بخصوص مدى ملائمة الاستثمار، بموجب ترتيبات منفصلة، والتأكد من ملائمته وتوافقه مع أهدافك الاستثمارية المحددة، وضعك المالي أو احتياجات المالية الخاصة قبل الالتزام بالاستثمار.

تحكم قوانين جمهورية جنوب أفريقيا أي مطالبات تتعلق بمحتوى المعلومات/الأبحاث المقدمة أو تنشأ كنتيجةً لها.

تعمل JME Financial Services (Pty) Ltd ، التي تعمل باسم ZA.CAPEX.COM ، كوسيط بين المستثمر وشركة Magnasale Trading Ltd ، نظير العقد الذي يشتريه المستثمر من خلال ZA.CAPEX.COM ، المرخص له و خاضعة لرقابة قبرص للأوراق المالية. وعمولة الصرف برقم ترخيص 264/15. Magnasale Trading Ltd هو مدير العقود مقابل الفروقات التي يشتريها المستثمرون.