الليرة التركية تقترب من مستوى قياسي منخفض

الليرة التركية تقترب من مستوى قياسي منخفض

بعد تراجع العملة بنسبة 15٪ في شهر مارس، خسرت الليرة التركية نسبة 3.5٪ في اليومين الماضيين

في بداية التداول اليوم، اقترب سعر الدولار الأمريكي مقابل الليرة التركية من مستوى قياسي جديد بعد أن اعترف الرئيس الأمريكي "جو بايدن" رسمياً بمذبحة الأرمن في الإمبراطورية العثمانية عام 1915 على أنها إبادة جماعية. وانتقدت تركيا، حليف الناتو، قرار البيت الأبيض، قائلة إنه يضعف الثقة والصداقة. وقال "إبراهيم كالين" المتحدث باسم ومستشار الرئيس "رجب طيب أردوغان" لرويترز، ان واشنطن يجب أن تتصرف بمسؤولية لأنه لا مصلحة لأحد في "تقويض العلاقات القائمة بشكل مصطنع من أجل أجندات سياسية ضيقة". واضاف ان "كل ما نقوم به مع الولايات المتحدة سيكون تحت تأثير هذا البيان المؤسف للغاية".

اضافة الى ذلك، أعلن رئيس البنك المركزي الجديد "ساهاب كافجي أوغلو" المعين قبل شهر أنه سيبقي السياسة النقدية متشددة، لأن أي رفع لسعر الفائدة يمكن أن يدل على شيء غير جيد. كما يعتقد المحللون أن البنك سيبدأ في خفض أسعار الفائدة في منتصف العام تقريباً. ويتوقع البعض أن "كافجي أوغلو" قد يعود إلى سياسة التكلفة لبيع احتياطيات العملات الأجنبية لدعم الليرة.

وتم تداول العملة، والتي هي من بين الأسوأ أداءً في الأسواق الناشئة هذا العام، عند 8.425.

المصادر: reuters.com

لا تمثل المعلومات التي قامت za.capex.com بإعدادها عرضاً أو التماساً بغرض شراء أو بيع أي من المنتجات المالية المشار إليها هنا أو الدخول في أي علاقات قانونية، كما لا تمثل نصيحة أو توصية ترتبط بمثل هذه المنتجات المالية.

تم إعداد هذه المعلومات بغرض نشرها على الجمهور، وبالتالي لا تأخذ في اعتبارها أهداف الاستثمار المحددة، الوضع المالي أو الاحتياجات الخاصة لأي متلقي. يتعين عليك تقييم كل منتج مالي بشكل مستقل والنظر في ملائمة هذا المنتج المالي من خلال الأخذ في الاعتبار أهدافك الاستثمارية المحددة، وضعك المالي أو احتياجاتك الخاصة، وأيضاً عن طريق استشارة مستشار مالي مستقل إذا اقتضت الضرورة، قبل التعامل على أي من المنتجات المالية المذكورة في هذه الوثيقة.

يُحَظر تماماً نشر أو تداول أو إعادة إنتاج أو توزيع هذه المعلومات، كلياً أو جزئياً، على أي شخص دون موافقة كتابية مسبقة من الشركة.

لا يعد الأداء السابق دائماً مؤشراً على الأداء المحتمل في المستقبل. تُعبر أي آراء أو أفكار واردة هنا عن رأي المؤلف فقط ولا تمثل بالضرورة آراء أو أفكار za.capex.com.

تعمل JME Financial Services (Pty) Ltd ، التي تعمل باسم ZA.CAPEX.COM ، كوسيط بين المستثمر وشركة Magnasale Trading Ltd ، نظير العقد الذي يشتريه المستثمر من خلال ZA.CAPEX.COM ، المرخص له و خاضعة لرقابة قبرص للأوراق المالية. وعمولة الصرف برقم ترخيص 264/15. Magnasale Trading Ltd هو مدير العقود مقابل الفروقات التي يشتريها المستثمرون.