مجلس النواب يدعو الى إقالة ترامب

مجلس النواب يدعو الى إقالة ترامب

مصير دونالد ترامب بيد مايك بنس

"لحماية دستورنا وديمقراطيتنا، سنتصرف على جناح السرعة لأن هذا الرئيس يمثل تهديداً وشيكاً لكليهما. لقد اشتدت فظاعة الاعتداء المستمر على ديمقراطيتنا التي يرتكبها هذا الرئيس، وكذلك الحاجة الملحة لإتخاد قرار بشأنه"، صرحت نانسي بيلوسي، رئيسة مجلس النواب أمس، عندما أعلنت أن مجلس النواب سيمضي قدماً في تشريع إقالة الرئيس الحالي دونالد ترامب.

وفقًا لبيلوسي، فإن إحالة ترامب الى القضاء ستكون الحل الأخير، إذا لم يطالب نائب الرئيس مايك بنس ومجلس الوزراء بالتعديل الخامس والعشرين لإقالة دونالد ترامب من منصبه، معلنين أنه "غير قادر على تنفيذ واجبات منصبه".

إذا لم يؤيد القرار كل من الجمهوريين أو الديمقراطيين، فستقدم بيلوسي القرار مرة أخرى للتصويت عليه في يوم الثلاثاء. وقد يتم التصويت على قرار الإقالة يوم الأربعاء. ومع ذلك، يمكن أن يؤجل مجلس النواب المواد ذات الصلة إلى مجلس الشيوخ بالنظر إلى أن الرئيس المنتخب جو بايدن يجب أن يضع مرشحيه في مجلس الوزراء والأولويات التشريعية العليا بالترتيب. وفي حالة يكون كل شيء كما هو مخطط له، لا يمكن أن تبدأ إجراءات العزل قبل 19 يناير، بما أن مجلس الشيوخ في عطلة برلمانية حالياً.

كما امتنع جو بايدن عن الإدلاء بأي تعليقات على قرار بيلوسي. الا انه صرح الأسبوع الماضي أن أسرع طريقة للتخلص من ترامب هي تنصيب جو بايدن.

راقب حركة أسعار الأدوات المرتبطة بالدولار مثل USA30و USA500والذهب.

راقب الأسوق مع CAPEX.com

المصادر: bloomberg.comtime.com,

لا تمثل المعلومات التي قامت za.capex.com بإعدادها عرضاً أو التماساً بغرض شراء أو بيع أي من المنتجات المالية المشار إليها هنا أو الدخول في أي علاقات قانونية، كما لا تمثل نصيحة أو توصية ترتبط بمثل هذه المنتجات المالية.

تم إعداد هذه المعلومات بغرض نشرها على الجمهور، وبالتالي لا تأخذ في اعتبارها أهداف الاستثمار المحددة، الوضع المالي أو الاحتياجات الخاصة لأي متلقي. يتعين عليك تقييم كل منتج مالي بشكل مستقل والنظر في ملائمة هذا المنتج المالي من خلال الأخذ في الاعتبار أهدافك الاستثمارية المحددة، وضعك المالي أو احتياجاتك الخاصة، وأيضاً عن طريق استشارة مستشار مالي مستقل إذا اقتضت الضرورة، قبل التعامل على أي من المنتجات المالية المذكورة في هذه الوثيقة.

يُحَظر تماماً نشر أو تداول أو إعادة إنتاج أو توزيع هذه المعلومات، كلياً أو جزئياً، على أي شخص دون موافقة كتابية مسبقة من الشركة.

لا يعد الأداء السابق دائماً مؤشراً على الأداء المحتمل في المستقبل. تُعبر أي آراء أو أفكار واردة هنا عن رأي المؤلف فقط ولا تمثل بالضرورة آراء أو أفكار za.capex.com.

تعمل JME Financial Services (Pty) Ltd ، التي تعمل باسم ZA.CAPEX.COM ، كوسيط بين المستثمر وشركة Magnasale Trading Ltd ، نظير العقد الذي يشتريه المستثمر من خلال ZA.CAPEX.COM ، المرخص له و خاضعة لرقابة قبرص للأوراق المالية. وعمولة الصرف برقم ترخيص 264/15. Magnasale Trading Ltd هو مدير العقود مقابل الفروقات التي يشتريها المستثمرون.