تراجع سامسونج وسط فضيحة الرشوة

تراجع سامسونج وسط فضيحة الرشوة

الحكم على وريث سامسونغ بالسجن بعد إدانته بالرشوة والاختلاس

لم تكن بداية أسبوع جيدة بالنسبة لوريث شركة سامسونج، لي جاي يونغ، بعد الحكم عليه بالسجن لمدة عامين وستة أشهر.

يواجه يونغ عواقب القضية الاعتراضية ، بما في ذلك واحدة من الرؤساء السابقين لكوريا الجنوبية - بارك كون هيه، فيما يتعلق بالرشوة والفساد. ووفقاً لحكم المحكمة العليا، فإن يونغ "قدم رشاوى وطلب ضمنياً من الرئيس استخدام سلطتها للمساعدة في توليه رئاسة شركة سامسونج بشكل سلس". تم العثور على لي مذنباً بالرشوة والاختلاس وإخفاء عائدات إجرامية تبلغ قيمتها حوالي 7.8 مليون دولار.

بالإضافة الى ذلك، اتهمت شركة سامسونج بدفع 37.7 مليون دولار لمؤسستين غير ربحيين مقابل دعم سياسي.

سارع محامو يونغ إلى الرد على قرار المحكمة، قائلين إنه "أمر مؤسف".

جاء الحكم بعد أقل من أسبوع من إطلاق شركة سامسونج لأحدث هواتفها من فئة Galaxy S21 ، تأتي هواتف 5G بثلاثة طرازات : Galaxy S21 و Galaxy S201 + و Galaxy S21 Ultra. يمكن حالياً شراء الهواتف بالطلب المسبق، كما ستكون متوفرة في الأسواق يوم 29 يناير.

بعد صدور هذه الأخبار، فقد سعر سهم سامسونج أكثر من 4 ٪.

المصادر:forbes.com, bbc.com

لا تمثل المعلومات التي قامت za.capex.com بإعدادها عرضاً أو التماساً بغرض شراء أو بيع أي من المنتجات المالية المشار إليها هنا أو الدخول في أي علاقات قانونية، كما لا تمثل نصيحة أو توصية ترتبط بمثل هذه المنتجات المالية.

تم إعداد هذه المعلومات بغرض نشرها على الجمهور، وبالتالي لا تأخذ في اعتبارها أهداف الاستثمار المحددة، الوضع المالي أو الاحتياجات الخاصة لأي متلقي. يتعين عليك تقييم كل منتج مالي بشكل مستقل والنظر في ملائمة هذا المنتج المالي من خلال الأخذ في الاعتبار أهدافك الاستثمارية المحددة، وضعك المالي أو احتياجاتك الخاصة، وأيضاً عن طريق استشارة مستشار مالي مستقل إذا اقتضت الضرورة، قبل التعامل على أي من المنتجات المالية المذكورة في هذه الوثيقة.

يُحَظر تماماً نشر أو تداول أو إعادة إنتاج أو توزيع هذه المعلومات، كلياً أو جزئياً، على أي شخص دون موافقة كتابية مسبقة من الشركة.

لا يعد الأداء السابق دائماً مؤشراً على الأداء المحتمل في المستقبل. تُعبر أي آراء أو أفكار واردة هنا عن رأي المؤلف فقط ولا تمثل بالضرورة آراء أو أفكار za.capex.com.

تعمل JME Financial Services (Pty) Ltd ، التي تعمل باسم ZA.CAPEX.COM ، كوسيط بين المستثمر وشركة Magnasale Trading Ltd ، نظير العقد الذي يشتريه المستثمر من خلال ZA.CAPEX.COM ، المرخص له و خاضعة لرقابة قبرص للأوراق المالية. وعمولة الصرف برقم ترخيص 264/15. Magnasale Trading Ltd هو مدير العقود مقابل الفروقات التي يشتريها المستثمرون.